In the news

تأثير محدود للتوترات التجارية العالمية على الخليج العربي

February 10, 2019

توقّع ستيفن ريس، المدير الإداري وكبير مستشاري الاستثمار لدى بنك جي بي مورغان الخاص لإدارة الثروات، تأثيراً محدوداً لتوتر العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين على اقتصادات دول الخليج، وأن ينحصر ذلك التأثير المحدود على الشركات «متعددة الجنسيات» العالمية التي تنتج السلع في الصين إلى أن يتم حل النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.

وأضاف ريس في تصريحات لـ«البيان الاقتصادي» أن موقف البنك من الأسهم الصينية على المدى القصير هو «الحذر»، وذلك بسبب عدم الوضوح في العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين وإمكانات حدوث تغييرات سلبية في الأرباح.

ورجح أن تستمر الرسوم الجمركية المفروضة على السلع الصينية في التأثير على النمو الاقتصادي والعملات، والتغلب على إجراءات التحفيز الأخيرة في الصين بما في ذلك التيسير النقدي وتخفيض الضرائب. ومع ذلك فقد أكد أننا نتطلع إلى بيئة محسنة مع تقدم العام، وتسهيل المقارنات السنوية وتلاشي المخاطر التجارية.

وأوضح: «لا نتوقع تأثيراً كبيراً على المدى الطويل على منقطة الخليج، إلا أن عدم الوضوح وانخفاض الثقة في الأعمال التجارية قد يؤثران على تدفق رأس المال على المدى القصير، خاصة بين الشركات متعددة الجنسيات العالمية التي تنتج السلع في الصين إلى أن يتم حل النزاع التجاري».

لقراءة المادة من المصدر يرجى الضغط هنا

×

← Back to news list

Archive

2019

2018

2017

2016

2015

2014

2013

2012

2011

2010

2009

2008

2006

2005

2004

Show more